القسام تعلن تفجير منزل مفخخ بقوة إسرائيلية في رفح

كاينابريس28 مايو 2024
القسام تعلن تفجير منزل مفخخ بقوة إسرائيلية في رفح

كاينابريس – وكالات

أعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، الثلاثاء، تفجير منزل مفخخ تحصنت به قوة إسرائيلية خاصة في محافظة رفح جنوبي قطاع غزة، ما أدى لمقتل وإصابة أفرادها.

جاء ذلك ضمن سلسلة بيانات نشرتها القسام عبر حسابها على تلغرام، وأعلنت فيها أيضًا استهداف دبابة وقوات إسرائيلية في محوري رفح ومخيم جباليا شمالي القطاع.

وقالت القسام إن مقاتليها تمكنوا من “تفجير منزل مفخخ مسبقًا بقوة صهيونية خاصة في مخيم الشعوت جنوبي رفح وإيقاع أفرادها بين قتيل وجريح”.

وأضافت أنها قصفت في المحور ذاته بقذائف الهاون “قوات العدو المتمركزة جنوبي مخيم يبنا”.

وفي محور مخيم جباليا شمالي القطاع، قالت القسام إنها استهدفت بقذيفة الياسين 105 “دبابة صهيونية من نوع ميركفاه في منطقة العلمي شمالي المخيم”.

وفي 6 ماي، بدأ جيش الاحتلال هجوما بريا على رفح، فيما بدأ عملية برية بمخيم جباليا وبعض المناطق المحيطة به في الـ12 من الشهر ذاته.

من جانبها، قالت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، إن مقاتليها قصفوا “بقذائف الهاون النظامي عيار 60 جنود و آليات العدو المتوغلة بمحيط بوابة صلاح الدين جنوبي رفح”.

وفي محور مخيم جباليا، أفادت سرايا القدس بأن مقاتليها قصفوا “بقذائف الهاون النظامي تجمعًا لجنود وآليات العدو بمحيط الإدارة المدنية شرقي المخيم”.

وحتى الساعة 18:25 (ت.غ)، لم يصدر تعليق على بيانات القسام وسرايا القدس من جيش الاحتلال، الذي يُواجه اتهامات بإخفاء حصيلة قتلاه وجرحاه.

ويشير آخر تحديث نشره جيش الاحتلال عبر موقعه الإلكتروني الرسمي إلى مقتل 636 من عسكرييه وجرح 3 آلاف و617 آخرين منذ بدء الحرب على غزة في 7 أكتوبر 2023.

وخلفت الحرب الصهيونية على غزة، المتواصلة للشهر الثامن على التوالي، أكثر من 117 ألف قتيل وجريح فلسطيني، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

ويواصل الاحتلال الحرب رغم أوامر من محكمة العدل الدولية بوقف الهجوم البري على مدينة رفح (جنوب)، واتخاذ تدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

كما تتجاهل دولة الاحتلال اعتزام المحكمة الجنائية الدولية إصدار مذكرات اعتقال دولية بحق رئيس وزرائها ووزير دفاعها؛ لمسؤوليتهما عن “جرائم حرب” و”جرائم ضد الإنسانية” في غزة. 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل | فلسطين