رئيس وزراء الهند يفتتح معبدا هندوسيا في الإمارات مع اقتراب الانتخابات

كاينابريس14 فبراير 2024
رئيس وزراء الهند يفتتح معبدا هندوسيا في الإمارات مع اقتراب الانتخابات

كاينابريس – متابعات

افتتح رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي معبدا هندوسيا ضخما في الإمارات العربية المتحدة يوم الأربعاء في ختام زيارته التي استمرت يومين للدولة المسلمة التي يعيش فيها نحو 3.5 مليون هندي.

وأفادت رويترز أن عشرات الآلاف من الهنود توافدوا يوم الاثنين إلى ملعب كرة قدم في العاصمة أبوظبي، يهتفون لمودي الذي يسعى للفوز بولاية ثالثة، وهو أمر نادر الحدوث، في الانتخابات العامة المقبلة في الهند.

وأبرزت زيارة مودي للإمارات، وهي من أكبر الشركاء التجاريين للهند، نجاح حزب بهاراتيا جاناتا القومي الهندوسي الذي يتزعمه مودي في تعميق علاقات نيودلهي مع الشرق الأوسط.

ويقول معارضون في الهند إنه منذ تولي مودي منصب رئيس الوزراء في عام 2014، ارتفع معدل التطرف الديني مع تهميش المسلمين الهنود الذين يشكلون نسبة 14 بالمئة من إجمالي السكان البالغ تعدادهم 1.42 مليار نسمة.

ولقي افتتاح معبد هندوسي في دولة إسلامية تغطية صحفية محلية واسعة في الهند والذي يأتي عقب افتتاح مودي الشهر الماضي لمعبد ضخم في الهند بُني على موقع مسجد يعود إلى القرن السادس عشر دمره حشد هندوسي عام 1992.

ومنحت حكومة الإمارات العربية المتحدة للهند 27 فدانا في العاصمة أبوظبي وتم بناء المعبد بتكلفة 95 مليون دولار من قبل منظمة (بي.إيه.بي.إس)، التي تأسست في ولاية جوجارات مسقط رأس مودي قبل أكثر من 100 سنة.

وأدى مودي الصلوات، ومعه قادة دينيون وكهنة هندوس، وأدى الطقوس أثناء قيامه بجولة في المعبد في حفل حضره أعضاء من حكومة الإمارات وممثلون في بوليوود والجالية الهندية.

وقال مودي أمام حشد يلوح بعلمي الإمارات والهند “هذا المعبد رمز للتراث المشترك للإنسانية. إنه رمز للمحبة المتبادلة بين الشعبين الهندي والعربي، كما يعكس الارتباط الفلسفي بين البلدين”.

وأشاد وزير التسامح والتعايش الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، في كلمته في حفل الافتتاح، برئيس الوزراء الهندي لدوره في تعزيز العلاقات الثنائية وأضاف أن المعبد يعكس انفتاح الإمارات على مختلف الديانات والأعراق.

ووجه مودي الشكر لرئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الذي وصفه بكلمة “أخ”، على منحه الموافقة لبناء المعبد.

وتوطدت علاقات الهند مع الإمارات منذ تولي مودي لمنصبه.

ووقع البلدان سلسلة من الاتفاقيات خلال الزيارة، منها اتفاق إطاري بشأن تطوير ممر تجاري بحري وسكك حديدية تمتد من الهند عبر بحر العرب إلى الإمارات وعبر دول الشرق الأوسط، بما في ذلك إسرائيل، إلى أوروبا.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل | فلسطين